Sign in
Download Opera News App

 

 

إلقاء القبض مرة أخرى على فتاة التيك توك "منار سامى"

كتبت: نور رامى

منار سامى فتاة التيك توك المثيرة للجدل، والتى تم القبض عليها فى شهر يوليو من العام الماضى داخل كافيه شهير بمنطقة كفر سعد ببنها، و بصحبتها عاطل يدعى "زيكا"، وبحوزتهما سلاح أبيض وأقراص مخدرة. ووجهت نيابة بنها للمتهمين، اتهامات بنشر الفسق وحيازة سلاح ومخدرات، وقررت حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات.

منار تبلغ من العمر 30 عامًا، و انفصلت عن زوجها، ولديها طفلة تعيش مع والديها بكفر شكر، وكانت تعمل مضيفة طيران، وتركت العمل للتفرغ لفيديوهات "التيك توك"، ولم يكن لها محل إقامة ثابت، وكانت تظهر في كفر شكر على فترات متباعدة، حسب رواية "محمود.م"، أحد أهالى كفر الشيخ.

أما "منار" فإعترفت أمام جهات التحقيق أنها أقدمت على تصوير تلك الفيديوهات للحصول على الأموال، وأن شركات تسويق الملابس والأحذية على مواقع التواصل هي السبب في انتشار موجة فيديوهات "التيك توك" على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضافت أن "التيك توك" ظاهرة منتشرة بين الشباب، وأنها لم تقصد نشر الفسق على مواقع التواصل الاجتماعي، قائلة: "أردت جمع الأموال فقط".

وأكدت أنها كانت ذاهبة لترتيب عيد ميلاد لطفلتها صاحبة الـ 3 سنوات بأحد الكافيهات بمدينة بنها، وتقابلت هناك مع شخص لا تعرفه وهو من استوقفها وفوجئت بقدوم الشرطة.

وأقرت "منار سامى" بإنشاء قناة على موقع "يوتيوب" وكذا حسابات إلكترونية على تطبيقي (تيك توك– وانستجرام) تتولى من خلالهم إعداد وتصوير وبث مقاطع فيديو ذات محتوى مخل من شأنها خدش الحياء العام، وأقرت اعتيادها ممارسة الأعمال المنافية للآداب من خلال استقطاب عملائها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي نظير حصولها على مبالغ مالية، وجرى ضبط هاتف محمول خاص بالمتهمة محمل عليه بعض مقاطع الفيديو ومبلغ مالي.

وكان قد تم إطلاق سراحها فى شهر أغسطس من العام الماضى.

وتم إلقاء القبض عيها مرة أخرى، مساء أمس الأحد، وقالت مصادر مطلعة أن أجهزة الأمن ألقت القبض عليها بسبب مشاجرة مع فتاة أخرى داخل مول شهير بمنطقة مدينة نصرن وجرى اقتياد المتهمة إلى قسم الشرطة، تمهيدا لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

المصادر: هنا وهنا وهنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات