Sign in
Download Opera News App

 

 

سيدة بريطانية تقتل زميلتها فى دار الرعاية وتقطع جثتها فى حقيبتين لأسباب غامضة

اعترفت سيدة تعيش فى احدى دور الرعاية بقتل زميلتها وتقطيعها حيث عُثر عليها في حقيبتين في غابة "دين" بمقاطعة برمنجهام البريطانية.

"جريسا كونيتا جوردون" اعترفت بقتل فينيكس نيتس ، 28 عامًا بين 14 أبريل و 12 مايو في محكمة بريستول كراون قبل المحاكمة المقررة يوم الاثنين ، ومن المقرر أن يُحكم على شريكها فى الجريمة الشاب البالغ من العمر 28 عامًا ، والذي ظهر عبر رابط فيديو ، في 4 مايو.

كانت المتهمة تعيش في نفس دار إعاشة النساء المكون من سبعة أسرّة في برمنجهام والذي كانت تعيش فيه الضحية فينيكس وقت وفاتها المأساوية ، حيث شوهدت لآخر مرة في أبريل من العام الماضي وهاتفها غير متصل.

تم العثور على جثتها بعد أن القى رجال الشرطة القبض على رجل وامرأة قيل إنهما يقودان السيارة بشكل مريب بالقرب من كوليفورد ، جلوسيسترشاير ،واكتشفوا أشلاء الجثث محشوة في حقيبتين بجانب محجر. ومن المفهوم أنه كانت هناك محاولات لحرق الرفات.

قام الضباط في وقت لاحق بمداهمة مكان وقوع الجريمة في برمنجهام واكتشفوا مشهد القتل المروع ، والذي يقال إنه يشبه السلخانة ، وجارى عمل التحريات لتحديد أسباب الجريمة الغامضة حتى الآن.

المصدر : https://www.thesun.co.uk/news/14719036/woman-admits-suitcase-murder-forest-of-dean/

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات