Sign in
Download Opera News App

 

 

"الحكاية فيها حسن"..زوج إسراء عماد: "جريمتي دفاعاً عن الشرف"..وهذا سر إخلاء سبيل أمه وشقيقه

على مدار الأيام الماضية أثارت قضية الفتاة والتي تدعى إسراء عماد جدلاً واسعاً وضجة كبرى بعد تلقيها لعدة طعنات قوية في وجهها وجسدها على يد زوجها وبعد أن تم القبض على الأخير ووالدته وشقيقه ظهرت بعد التفاصيل الجديدة في القضية والتي شوف نتعرف عليها من خلال التقرير التالي..


فد ظهرت بعض التفاصيل الجديدة في قضية الفتاة إسراء عماد، والتي قام زوجها بالتعدى عليها في مدينة الإسكندرية، وشرع في قتلها، وذلك بسبب الخلافات الأسرية بينها وبين شقيقه ووالدته.


جريمة شرف

ومن خلال استجواب الزوج في تحقيقات النيابة، حاول المتهم «محمد. م»، البالغ من العمر 24 عام، أن يتنصل من جريمته، وأن يحول مسار القضية، لكونها دفاع عن شرفه، فقد ادعى المتهم أن زوجته كانت تتحدث مع صديقه ويدعى «حسن».


علاقة حسن بإسراء

ومن جانبه صرح الدكتور أحمد مهران، مدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية، والمحامي الخاص بالمجني عليها، إن «إسراء» قد حضرت أمس الخميس، أمام نيابة المنتزه أول، من أجل الإدلاء بأقوالها، وقد نفت ما قاله زوجها من فعلته كانت بدافع الشرف، وأكدت أنها علاقتها بالمذكور «حسن» لا تتعدى كونه صديق زوجها، وذات مرة ذهبت مع زوجها إلى منزله، لكونه تربطهم به علاقة صداقة أسرية.


كلام "حسن" مع "إسراء" كان بناء على طلب من حماتها

وأضاف «مهران» في تصريح له بأن «إسراء» أكدت أمام النيابة أن «حسن» صديق زوجها والذي قد حدثها مرة كانت بناءً على طلب من «حنان» والدة زوجها، لكى يتم الإصلاح بينهما وذلك حرصا على سلامة ابنهما، وحينها رفضت اسراء أن تعود إلى زوجها لما طالها من أذى من قبل زوجها وأسرته.


لم يكن أمامه حلاً أخر

وأكد محام المجني عليها أن إسراء ذكرت في أقوالها أمام النيابة أنها قد ذهبت إلى زوجها لكي تعرف سبب ضيقه منها، وذلك لأنه تواجد معها بمنزل والدتها لمدة 3 أيام قبل ذلك الحادث، ووقتها تدخلت والدة الزوج وحدثت بينهما المشادة في الشارع.


"أيه اللي عملته ده هتودينا في داهية"

كما طالبت الضحية «إسراء» من زوجها في هذا الوقت بأخذ حقها غير أنه لم يكن لديه حل، لذا حاولت كسر زجاج السيارة ولكنه قام بضربها وطعنها أكثر من مرة، وذلك في عدم وجود شقيقه ووالدته، قبل أن يقوم بإدخالها إلى السيارة الأجرة والتي تملكها والدته، ثم هاتف شقيقه ليستغيث به، وحينها حضر شقيقه ووالدته، فقال له شقيقه: «إيه اللي عملته دا.. أنت كدا هتودينا في داهية»، بينما قالت والدته: «لفها في ملاية وارميها في البحر».


طلبت أن ينقلها إلى المستشفى

كما أوضح محام المجني عليها، بأن الضحية «إسراء» قد طلبت حينها من زوجها أن ينقلها للمستشفى لكي تستطيع رؤية ابنها للمرة الأخيرة، وهو الأمر الذي حرك مشاعر المتهم فأوصلها إلى المستشفى، في حين رحيل شقيقه من السيارة ورفضه الذهاب معه.

لا تقوم بإفشاء ما حدث

وأكد مهران على أن زوج إسراء اتفق معها ألا تقوم بإفشاء ما حدث، وأن تقول إن ما وقع لها كان نتيجة بعض الأشخاص الذين تعدوا عليها، ومن ثم ألقاها أمام المستشفى وهرب، وذلك قبل أن يتم كشف هذه الأمور وقد أمرت النيابة بالقبض عليه واستمرار التحقيقات معه حالياً.


إخلاء سبيل والدة الزوج وشقيقه

وقد أمرت نيابة المنتزة أول بإخلاء سبيل حماة إسراء عماد، وشقيق زوجها، أمس الخميس، وذلك بعد مواجهة بين إسراء وحماتها وأخو زوجها، لعدم توافر ركن التحريض في الأدلة.


المصادر


https://m.elwatannews.com/news/details/5411318


https://www.elbalad.news/4760995

Content created and supplied by: RandaMahmoud (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات